مصر للأسمنت –قنا تحقق 47.4 مليون جنيه صافي ربح خلال 2020

0

عقدت شركة مصر للأسمنت – قنا، والمدرجة بالبورصة المصرية، اليوم الأربعاء، مائدة مستديرة للإعلان عن نتائج أعمال العام 2020.

وحققت مصر للأسمنت قنا أداءاً استثنائياً في عام 2020 مقارنة بعام 2019، متغلبةً على تداعيات أزمة كورونا وتراجع الطلب على الصعيدين الدولي والمحلي.

وعزت الشركة تحسن الأداء إلى تطوير سياسة التشغيل وتحسن تكاليفها، فضلاً عن تعزيز كفاءة أداء المصنع والتوسع في استهداف الأسواق المجاورة.

ونجحت شركة مصر للأسمنت – قنا في تحقيق نمو بصافي الأرباح المستقلة بنسبة 34.42%، لتحقق 47.38 مليون جنيه في عام 2020 مقابل 35.20 مليون جنيه في عام 2019.

كما ارتفع صافي الأرباح المجمعة للمجموعة ليصل إلى 23 مليون جنيه في عام 2020 مقابل 16.45 مليون جنيه في عام 2019.

وتقلصت إجمالي المديونية من 485.3 مليون جنيه في عام 2019 الي 444.5 مليون جنيه عام 2020 وأيضاً ارتفع نصيب السهم من صافى الأرباح من 0.43 جنيه في عام 2019 إلى 0.58 جنيه في عام 2020 بمعدل نمو34.9%.

وانخفضت تكلفة المبيعات والمصاريف البيعية والعمومية والإدارية بنسبة 10.6% لتسجل 1.047 مليار جنيه في عام 2020، مقارنة بـ 1.171 مليار جنيه في عام 2019 بإجمالي قيمة وفر 124 مليون جنيه انعكس علي الارباح قبل الضرائب .

وقال المهندس طارق طلعت، العضو المنتدب لشركة مصر للأسمنت – قنا، إن قطاع الأسمنت يعاني منذ 3 سنوات، كما إنه مر بالعديد من التحديات في 2020 نتيجة انتشار فيروس كورونا بالإضافة إلى قرارات وقف البناء.

وأضاف طلعت أن 2020 شهدت تراجع الاستهلاك المحلي من 48 مليون طن إلى 45 مليون طن، بالإضافة إلى تراجع الأسعار.

 

وتابع: “نفتخر في شركة مصر للأسمنت – قنا بتكليل جهودنا في عام 2020 بنتائج أعمال استثنائية، لنؤكد قدرتنا على تحدي الصعاب والتغلب على الأزمات التي ألمت بالاقتصاد العالمي والمصري على حد السواء، فضلاً عن تأثير الأزمة على سوق الأسمنت وتراجع الاستهلاك والأسعار.

وبحسب طلعت، ارتفعت أرباح الشركة خلال عام 2020 بنسبة 34.4% مقارنة بعام 2019 نتيجة لانخفاض تكاليف المبيعات ومصاريف التمويل.

وبالرغم من تراجع الاستهلاك المحلي من 48,7 مليون طن في عام 2019 الي 45,9 مليون طن في 2020، أي بنسبة 5% (علي مستوي الصناعة)، وانخفاض سعر البيع في بداية 2020 عن نهايتها بأكثرمن 150 جنيه للطن، حققت شركة مصر للأسمنت – قنا صافي أرباح مستقلة تصل إلى 47.38 مليون جنيه، وأرباح مجمعة تصل الي 23.01 مليون جنيه”، وفقا لطلعت.

زيادة التصدير للسودان

وأشار طلعت إلى أن صادرت الشركة للسودان ساهمت في زيادة عوائد الشركة في 2020.

وأوضح: “صدرنا 186 ألف طن للسودان في 2020 مقابل 60 ألف طن في 2019”.

وتابع: “مهتمين بالسوق السوداني، ونسعى للتوسع في أسواق أخرى حال استقرار الأوضاع”.

وأثنى اللواء أركان حرب عبد الفتاح حرحور، رئيس مجلس إدارة شركة مصر للأسمنت – قنا على الأداء المشرف للعاملين بالشركة والذي ساهم بشكل كبير في زيادة ربحيتها في تلك الفترة الحرجة.

وقال حرحور : “ما كان لنا أن ننهض بربحيتنا ونجتاز التحديات الراهنة لولا تفاني كوادرنا البشرية التي لطالما استثمرت شركة مصر للأسمنت – قنا في أمنهم وسلامتهم باتباع أقصى التدابير الوقائية المعتمدة من قبل وزارة الصحة المصرية ومنظمة الصحة العالمية لخلق مناخ آمن للعمل. هذا وقد ساهمت المنظومة الحكيمة لإدارة الأزمات بالشركة في تفادي العقبات التي واجهتها الكيانات الصناعية دولياً ومحليا حتى استطاعت بنجاح من تخطي تلك الفترة العصيبة بزيادة فاعلية الأداء وربحيتها.”

وتأسست شركة مصر للأسمنت – قنا عام 1997 برأس مال مصدر 720 مليون جنيه وبطاقة إنتاجية تصل إلى 2 مليون طن سنوياً لإنتاج الأسمنت بمختلف أنواعه. تمتلك الشركة حصة 60% من شركة أسمنت بورتلاند المنيا التي تقدر طاقتها التصميمية بـ 2 مليون طن سنوياً، كما تمتلك الشركة حصة حاكمة في شركة أسيكو للخرسانة الجاهزة بنسبة 100%، وذلك لإنتاج 500 ألف متر مكعب من الخرسانة الجاهزة من خلال 9 محطات للخرسانة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.