سامسونج تطلق أحدث مستشعرات كاميرات الهواتف الذكية بدقة 108 ميجابكسل

أعلنت شركة سامسونج للإلكترونيات المحدودة، الشركة العالمية المتخصصة في تكنولوجيا أشباه الموصلات المتقدمة، عن إطلاق أحدث مستشعر لكاميرات الهواتف الذكية من طراز ISOCELL HM3 بدقة 108 ميجابكسل، مع مجموعة واسعة من تقنيات المستشعرات المتقدمة، لالتقاط صور أكثر وضوحاً وإشراقاً بدقة فائقة، مع تركيز عدسة بؤري تلقائي أسرع، ونطاق ديناميكي أوسع.

وقال دوكهيون تشانج، نائب الرئيس التنفيذي لأعمال المستشعرات في سامسونج للإلكترونيات، “البكسل هو نقطة لونية واحدة. ولكن، في حالة وجود الملايين منها، تتحول هذه النقاط إلى لقطات حية مذهلة. ومع مزيد وحدات البكسل، تصبح الصور أكثر تألقاً وثراءً بالتفاصيل , وتبقى واضحة حتى عند تكبيرها.

تأتي الشركة الكورية في طليعة الشركات التي قدمت وحدات البكسل المدمجة في مستشعرات الصور المحمولة، مع العديد من التقنيات الداعمة التي ترتقي بأداء المستشعرات نحو أفق جديد.

ويعتبر مستشعر ISOCELL HM3 تتويجاً لأحدث تقنيات المستشعرات في سامسونج، وسيساعد اليوم في توفير تجارب متميزة لمستخدمي الأجهزة الذكية المحمولة”.

يعدّ مستشعر ISOCELL HM3 الجديد من الشركة بمقاس 1.33/1 بوصة مع وحدات بكسل يصل حجمها إلى 0.8 ميكرومتر إضافة جديدة إلى مجموعة مستشعرات ISOCELL من الشركة التي تصل دقتها إلى 108 ميجابكسل.

يدمج مستشعر ISOCELL HM3 ميزة Super PD Plus المحسّنة لتسريع التركيز البؤري التلقائي، وتضيف هذه الميزة عدسات ميكروية مُحسَّنة إلى عناصر تركيز اكتشاف طور الحركة، بما يزيد من دقة قياسها بنسبة 50%.

ويساعد الحلّ المحسّن للتركيز التلقائي لاكتشاف طور الحركة (PDAF) على إبقاء الأهداف المتحركة ضمن تركيز بؤري واضح، ويقدم أفضل النتائج في البيئات المظلمة.

وفي أوضاع الإضاءة المختلطة، كما هو الحال في نهاية النفق، يعتمد مستشعر HM3 على تقنية العزل Smart ISO Pro للتصوير بنطاق ديناميكي عالي (HDR) والتي تستخدم حلّ التحويل الثنائي ضمن المشهد (iDCG)، وتلتقط إطاراً واحداً في وقت واحد ضمن مجالي الإضاءة المرتفع والمنخفض، ثم تدمجه في صورة واحدة بعمق لوني يصل إلى 12 بت، مع ضجيج أقل. ولا تتطلب تقنية عزل البكسل Smart ISO Pro لقطات متعددة لإنشاء صورة (HDR) قياسية.

ولذا، فهي تقلل من تأثيرات الحركة إلى حدّ كبير. بالإضافة إلى ذلك فهي تعمل في وضع الاهتزاز المنخفض على تحسين حساسية الضوء بصورة تتجاوز التقنية السابقة بنسبة 50%، وتقدم صوراً أكثر إشراقاً ووضوحاً في البيئات منخفضة الإضاءة.

يتم تخطيط البكسل في مستشعر ISOCELL HM3 في هياكل لونية فردية ثلاثية الأبعاد ملائمة لتجميع 9 بكسلات. ومن خلال دمج تسعة وحدات بكسل متجاورة يحاكي مستشعر HME بدقة 108 ميجابكسل، مستشعر صور 12 ميجابكسل بدقة 2.4 ميكرومتر بكسل، ما يزيد من حساسية الضوء عند التقاط الصور ضمن بيئات الإضاءة المنخفضة. ومع تقنية التجميع المحسّنة IP، يدعم مستشعر HM3 الانتقالات السلسة للصور بين دقة 108 ميجابكسل ودقة 12 ميجابكسل.

ومن ناحية أخرى، تمّ تحسين تصميمات المستشعر الجديد للحدّ من استهلاك الطاقة في وضع المعاينة بنسبة 6.5%، الأمر الذي يوفر كفاءة إضافية للجهاز المحمول في استخدام الطاقة بشكل عام.

ويُشار إلى أن مستشعرات سامسونج من طراز ISOCELL HM3 دخلت حالياً مرحلة الإنتاج على نطاق واسع.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.