تعرف على أهم قرارات وزير التعليم بشأن الإمتحانات وإستئناف العام الدراسى

امتحانات المواد غير المضافة للمجموع وامتحانات المدارس الدولية نهاية العام

 

أعلن الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، أن تم إعداد مجموعة من الضوابط لتقييم الطلاب من الصف  الرابع الابتدائى حتى الثانى الثانوى ، وذلك  بعد التنسيق مع وزارة الصحة .

وأوضح شوفى  أن امتحانات المواد غير المضافة للمجموع  والمدارس الدولية  سيتم تأجيلها إلى نهاية العام ، مشيرا إلى أن الطلاب البالغ عددهم 8 مليون طالب  فى الصفوف من  رياض الأطفال حتى 3 ابتدائى لا توجد امتحانات فى لجان، أما طلاب الشهادة الإعدادية سيتم ضمهم إلى امتحانات نهاية العام فى لجان مع طلاب الثانوية العامة.

وقال وزير التربية والتعليم  أنه سيتم استئناف التيرم الثانى بدءا من 9 مارس ، ويكون الحضور للطلاب إختيارى ويمكن استبداله بالقنوات التعليمية التى تتيحها الوزارة للطلاب ومنصات التعليم  الإلكترونى .

وأضاف أنه سيتم استبدال امتحانات التيرم الثانى بإمتحان شهرى مجمع فى نهاية مارس وابريل ومايو ويحضر كل صف تعليمى يوم واحد لإداء الأمتحان .

وكشف شوقى عن إعتزام الوزارة عقد إمتحان تجريبى لطلاب الثانوية العامه إلكترونى من المنازل فى أبريل المقبل لإختبار المنظومة الألكترونية والوقوف على أهم المشكلات التى يمكن أن تواجه الطللاب عند أداء الأمتحان الفعلى إلكترونيا ايضا .

وأشار وزير التربية والتعليم أنه يحق لولى الأمر فى حاله تخوفه من ذهاب ابناءة للمدارس واداء الامتحانات الشهرية المقرره أن يطلب تأجيل الدراسة لإبناءة دون أن يتم إعتنباره راسبا او متخلف عن أداء الأمتحان .

ووجه الرئيس عبد الفتاح السيسى بالالتزام الدقيق بتطبيق الإجراءات الاحترازية عند استئناف الدارسة بالمدارس، مع منح أولياء أمور الطلاب حرية اختيار الطريقة الأنسب لاستكمال أبنائهم العام الدراسى الحالى أثناء جائحة كورونا، سواء من خلال الحضور الفعلى بعد فتح المدارس، أو من خلال التعلم عن بعد بتوفير منصات ومصادر التعليم الرقمي.

جاء ذلك خلال اجتماع الرئيس اليوم مع رئيس مجلس الوزراء، ووزير التربية والتعليم.

وصرح السفير بسام راضى، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية بأن الاجتماع  اليوم تناول عرض “الخطط والإجراءات لعقد امتحانات منتصف العام واستئناف العام الدراسى الحالى 2020/ 2021 بالمدارس”.

ووافقت اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا، خلال اجتماعها مساء أمس، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، وبحضور عدد من الوزراء والمسئولين على مد إجازة نصف العام الدراسى لمدة أسبوع، على أن يتم استئناف الدراسة بالفصل الدراسى الثانى، وإجراء أعمال الامتحانات المؤجلة من الفصل الدراسى الأول، طبقا للجداول المعلنة، وكذا وفقا للوائح المنظمة للدراسة بمنظومتى وزارتى التربية والتعليم والتعليم العالي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.