المجلس الثقافي البريطاني يشارك في مؤتمر NileTESOL لتوفير فرص للتطوير المهني

شارك المجلس الثقافي البريطاني في مؤتمر NileTESOL الخامس والعشرين الذي يعد بمثابة التجمع الأكبر لمدرسي اللغة الإنجليزية في المنطقة العربية والشرق الاوسط وذلك بحضور الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم المصري وأكثر من 10 آلاف مشارك تم تسجيل حضورهم في الجلسات الحية.

ويقام مؤتمر NileTESOL عبر شراكة بين المجلس الثقافي البريطاني والجامعة الأمريكية في القاهرة بهدف توفير فرص للتطوير المهني والتواصل والمناقشة العلمية في مجال تدريس اللغة الإنجليزية، كما يهدف إلى تعزيز المشاركة النشطة من خلال توفير فرص لتبادل الأفكار والخبرات في هذا المجال في مصر والشرق الأوسط وجميع أنحاء العالم.

وخلال نسخة العام الحالي من المؤتمر ، قام المجلس الثقافي برعاية صوفيا مافريدي ، الخبيرة الشهيرة في تقنيات التعلم ، كمتحدثة دولية وناقشت كلمتها أفكارًا عملية حول التعلم المدمج وذلك بحضور 180 مشاركًا ومن جانبهما قدم كل جون شاكلتون وهالة أحمد من المجلس الثقافي البريطاني جلسة حول تعزيز وإنشاء شبكات المعلمين في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا حضرها 170 مشاركًا.

وقالت إليزابيث وايت ، مديرة المجلس الثقافي في مصرعن سعادتها بالمؤتمر : “لقد شهد مؤتمر NileTESOL تطورا على مدار الـ 25 عامًا الماضية كنتيجة للقبول الواسع الذي تحظى به اللغة الإنجليزية ، وخلال نسخة هذا العام يسعدنا أن نواصل مشاركة خبراتنا مع معلمي القطاعين العام والخاص ، على الرغم من التحديات التي يفرضها وباء كورونا المستجد كوفيد-19 “.

وعلى مدار السنوات العشر الماضية ، قدم المجلس الثقافي برامجه لتعليم اللغة الإنجليزية ،ربط الفصول الدراسية والبرنامج الوطني لتدريب المعلمين وذلك بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم المصرية هذا بجانب تقديم برامج إحترافية للتطويرالمهني لأكثر من 100000 معلم في مصر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.