وزيرة الصحة : إصابات كورونا ترتفع مرة أخرى أواخر أبريل وتنخفض في شهر مايو

قالت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والإسكان أن معدلات الوفيات والإصابات بكورونا تكون فى أعلى معدلاتها خلال الأسبوع السابع من بداية كل موجة وبائية.
وأضافت وزيرة الصحة والإسكان خلال المؤتمر الصحفي المنعقد الآن بمنظمة الصحة العالمية حول مستجدات كورونا في افريقيا أنه متوقع ارتفاع الإصابات بكورونا في أواخر شهر أبريل المقبل وانخفاضها في شهر مايو المقبل.
وأضافت الدكتورة هالة زايد: نهاية الموجة الأولى كانت في أبريل الماضى وتابعت: توقعنا زيادة الإصابات في ديسمبر الماضى  وفبراير الجارى بسبب انتشار الأمراض التنفسية في ذلك الوقت .
وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس “كورونا المستجد”، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن “105”، و”15335″ ورقم الواتساب “01553105105”، بالإضافة إلى تطبيق “صحة مصر” المتاح على الهواتف

وأكدت الوزيرة على انتهاء التعاقد مع إحدى الشركات المنتجة للقاحات لتصنيع اللقاح المضاد لفيروس كورونا في مصر، وتصديره للقارة الأفريقية وبأسعار في متناول جميع الدول.

وقالت الوزيرة، إن اللقاحات ليست الحل النهائي للقضاء على الوباء، ولكن مع التطور سيكون هناك لقاحات أكثر فاعلية، ولكن لابد من الالتزام بالإجراءات الاحترازية.

وطالبت الوزيرة، بالاعتناء بالرعاية الصحية للاجئين والمقيمين المغتربين، ومعاملتهم المعاملة الإنسانية التي يتلقاها جميع المواطنين على حد سواء، منوهة إلى أن مصر يعيش على أرضها 107 ملايين نسمة بينهم 7 ملايين غير مصريين.

وتتحدث خلال المؤتمر المديرة الإقليمية لمنظمة الصحة العالمية لأفريقيا ماتشيديسو مويتي، ووزيرة الصحة والسكان المصرية د.هالة زايد، ومدير كلية لندن للتصحح وطب المناطق المدارية، وأستاذ الصحة العالمية والمستشار الخاص لرئيس المفوضية الأوروبية بشأن كوفيد-19البروفيسور بيتر بيوت.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.