جراف تفاعلي.. إحتياطى النقد الأجنبى يرتفع 38 مليون دولار فى يناير

ارتفع إحتياطى النقد الأجنبى بنحو 38 مليون دولار خلال يناير الماضى،ليسجل 40.101 مليار دولار  مقابل 40.062 مليار دولار بنهاية شهر ديسمبر 2020.

كشفت بيانات البنك المركزى اليوم ارتفاع الاحتياطى من العملات الأجنبية بنحو 143مليون دولار خلال يناير الماضى , ليسجل 35.542 مليار دولار مقابل 35.399 مليار دولار بنهاية ديسمبر السابق له.

وتمثل العملات الأجنبية 88.6% من إجمالي إحتياطى النقد الأجنبى لمصر في نهاية يناير الماضي.

فى حين تراجع احتياطى البنك المركزى من الذهب بنحو 106 مليون دولار ليسجل 4.284 مليار دولار بنهاية يناير مقابل 4.390 مليار دولار بنهاية ديسمبر السابق له

واستقرت وحدات حقوق السحب الخاصة بنحو 279 مليون دولار.

 

ارتفاع إحتياطى النقد الأجنبى

ووفقا لبيانات البنك المركزى المصري، ارتفع صافى الأصول الأجنبية لدى الجهاز المصرفى المحلى بنحو 1.25 مليار دولار خلال شهر ديسمبر الماضي، ليسجل نحو 17.149 مليار دولار، مقابل 15.897 مليار فى نوفمبر السابق عليه.

ووصل احتياطي النقد لمصر إلى أعلى مستوى له على الإطلاق في فبراير الماضي عند 45.510 مليار دولار،  ،وذلك قبل أن يتراجع فى الشهور التاليه مدفوعا بتداعيات فيروس كورونا وموجة خروج للاستثمارات الأجنبية من الأسواق الناشئة .

وتسلمت مصر نهاية العام الماضى الشريحة الثانية من قرض  صندوق النقد الدولي بقيمة 1.6 مليار دولار.

وكانت مصر قد تسلمت في  مايو الماضي، مبلغ 2.7 مليار دولار من صندوق النقد الدولي، الذي يمثل قيمة التمويل الائتماني السريع الممنوح للحكومة المصرية.

ويتكون إحتياطى النقد الاجنبى  من مجموعه عملات أجنبية رئيسية أهمها الدولار الأمريكى  والذهب ووحدات لحقوق السحب الخاصة  وتعتمد الدوله على إحتياطياتها الاجنبيه فى تلبية إلتزمات الدوله  سواء الخارجية او  تغطية إحتياجات وموارد الدوله من  السلع الأساسية  لأشهر مقبلة .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.