مبادرات “المركزى” تخفف حدة أعراض “كورونا” على الشركات

يرصد موقع كابيتال مبادرات البنك المركزى التى أطلقها منذ العام الماضي لمواجهة تداعيات أزمة كورونا وساهمت المباردات فى تخفيف حدة أعراض “كورونا” على الشركات.

مبادرات “المركزى”

تعديل سعر العائد بمبادرة الـ200 مليار دولار الموجهة لقطاعات الصناعة والزراعة والمقاولات ليصبح 8% (متناقص) بدلاً من 10% .

إضافة بند لمبادرة السياحة يسمح بإمكانية منح تسهيلات ائتمانية تسدد على مدة حدها الأقصى عامان، بالإضافة إلى فترة سماح لا تزيد على 6 أشهر.

تأجيل الاستحقاقات الائتمانية للعملاء من الأفراد والمؤسسات (الشركات الكبرى والشركات المتوسطة والصغيرة) لمدة 6 أشهر اعتباراً من 16 مارس 2020، وعدم تطبيق عوائد وغرامات إضافية على التأجيل فى السداد.

إتاحة الحدود الائتمانية اللازمة لتمويل العمليات الاستيرادية للسلع الأساسية والاستراتيجية كالسلع الغذائية لتغطية احتياجات الأسواق.

إتاحة الحدود الائتمانية اللازمة لتمويل رأس المال العامل وبالأخص صرف رواتب العاملين بالشركات، ومتابعة القطاعات الأكثر تأثراً بانتشار الفيروس، ووضع خطط لدعم الشركات العاملة بها.

ضخ البنك المركزى 20 مليار جنيه لشراء أسهم فى البورصة بشكل مباشر لدعم سوق الأوراق المالية.

تحفيز استخدام الوسائل والقنوات الإلكترونية عند إجراء العمليات المصرفية للحد من انتشار الفيروس.

إلغاء جميع العمولات والرسوم الخاصة بعمليات التحويل من حسابات الهاتف المحمول، وإصدار البطاقات المدفوعة مقدماً مجاناً لمدة ستة أشهر، بالإضافة إلى إلغاء رسوم استخدام ماكينات الصراف الآلى والعمولات الأخرى.

مبادرة التمويل العقارى لمتوسطى الدخل بقيمة 50 مليار جنيه ومبادرة الصناعة بقيمة 100 مليار جنيه، والتى تمت إضافة قطاعى الزراعة والمقاولات لها، ومضاعفتها إلى 200 مليار جنيه.

مبادرة قطاع السياحة شملت كل الأطراف العاملة بالقطاع سواء الشركات أو العاملين بالقطاع السياحى؛ حيث شملت إحلال وتجديد فنادق الإقامة والفنادق العائمة وأساطيل النقل، كما تم ترحيل استحقاقات عملاء القروض التجزئة والعقارية للعاملين بقطاع السياحة لمدة 6 أشهر إضافية من تاريخ استحقاقها، وقد تم مد أجل المبادرة لتنتهى بنهاية شهر ديسمبر 2021.

رفع أسماء العملاء والشركات من القوائم السلبية والسوداء من شركة الاستعلام الائتمانى (آى سكور).

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.