“المركزي ” يؤكد عدم تغيير إجراءات التحقق من صحة بيانات المستفيد من التحويلات بالجنيه

قال البنك المركزي المصري أن إجراءات التحقق من صحة بيانات الطرف المستفيد من خدمة التحويلات البنكية بالجنيه المصري لم تشهد أى تغيرات

وقال البنك المركزي، في خطاب دوري للبنوك اليوم، إنه إلحاقا بالكتاب الدوري الخاص بتعليمات تنفيذ خدمة التحويلات بالجنيه المصري الصادرة يوم 6 يناير الجاري، وبالإشارة إلى البند ثانيا بشأن تفعيل الاعتماد على رقم الحساب المصرفي الدولي IBAN تمهيدا لإلزام البنوك باستخدامه في تنفيذ جميع التحويلات في مرحلة لاحقة خاصة فيما يتعلق بقيام البنك مستقبل التحويل بالتأكد من صحة بيانات المستفيد.

وأوضح المركزي أن المقصود من التحقق من صحة البيانات هو أن يتم ذلك وفقا لإجراءات التحقق المعتادة والإجراءات الداخلية السارية في هذا الشأن.

أصدر مجلس إدارة البنك المركزي تعليمات جديدة للبنوك المصرية ، تتعلق بتنفيذ خطة التحويل الرقمي فيما يخص التحويلات المالية البنكية بين البنوك العاملة فى السوق

وتضمنت أهم التعليمات ضرورة تنفيذ التحويلات المالية البنكية بالجنيه المصري في أقل وقت ممكن وبما يدعم توجه الدولة للتحول للاقتصاد الرقمي.

وكذلك منح مزايا تفضيلية للتحويلات التي تتم إلكترونيا لتشجيعهم على استخدام القنوات الإلكترونية ، وكذلك القيام  باستلام طلبات العملاء المقدمة خلال مواعيد عمل الفروع أو من خلال القنوات الإلكترونية على مدار الساعة.

كما يتم تنفيذ طلبات التحويل لحسابات العملاء طرف نفس البنك بحد أقصى خلال ساعتين من توقيت تقديم الطلب ، وفيما يتعلق بطلبات التحويل لحسابات طرف بنك آخر، يتم التنفيذ بحد أقصى خلال ثلاث ساعات من توقيت استلام طلب العميل.

وتجدر الإشارة إلى قيام البنك المركزي المصري بإلغاء العمولات على التحويلات البنكية لكافة العملاء حتي نهاية شهر يونيو لعام 2021.

كما وجه البنك المركزي البنوك بعد انتهاء تلك الفترة بإلغاء العمولات التي يحصلها بنك المستفيد عن الحوالات الواردة وخفض تكلفة التعريفة المصرفية المحصلة من العملاء لدى استخدام وسائل الدفع الإلكترونية عن تلك المقررة للتحويلات الورقية المقدمة من خلال الفروع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.