السيسي: القطار السريع تلقي عروض تصل 19.5 مليار دولار لـ 450 كيلو.. واتفقنا على 2000 كيلو بـ22 مليار فقط

0

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسى، ان مشروع القطار السريع قد تلقي عروضا تتراوح بين 10 مليارات دولار و 19.5 مليار دولار لإنشاء 450 كيلو متر فقط ، ولكن القيادة السياسة نجحت فى الوصول لاتفاق لإنشاء 2000 كيلو متر بتكلفة 350 مليار جنيه حوالى 22.2 مليار دولار فقط.

أضاف الرئيس السيسي، فى كلمته على هامش افتتاحه عددًا من المشروعات القومية فى شرق بورسعيد ان مشروع القطار السريع بين :«مشروع قطاع السخنة – الإسكندرية – العلمين.. تقدمت إليه مناقصات بقيمة 19.5 مليار دولار ورقم آخر بـ 10 مليار دولار لإنشاء خط بطول 450 كيلو متر بس، قلتهم مش هعمله بالرقم ده، والرقم اللى قلناه بفضل الله سبحانه وتعالى ربنا حققه، ووصلنا لإنشاء 2000 كيلو متر بتكلفة 350 مليار جنيه».

واشار أن مشروع القطار السريع المتوقع إنشاءه من مدينة 6 أكتوبر وحتى محافظة أسوان، سيوفر الوقت بشكل كبير على المواطنين، قائلًا: أنا بعمل ده علشان أهلى فى مصر، اللي نسبة كبيرة منهم على الخط يركبه بدل ما المواطن يبات فى القطار، القطار الجديد هياخد من أكتوبر لأسوان فى 4 ساعات.

واضاف ، أن هناك لجنة عليا فى مجلس الوزراء تراجع كل الإجراءات المالية للمشروعات، قائلًا: «اللجنة العليا تناقش كل قرض بناخده، يعنى مفيش حاجة بتتعمل وخلاص، وفيه برلمان يراقبنا ويشوف إحنا بنعمل أيه، يعنى منقدرش نتجاوز».

وصرح المتحدث الرسمي لرئاسة الجمهورية السفير بسام راضي ، بأن مشروع الفيروز في شرق بورسعيد يعتبر الأكبر من نوعه في الشرق الأوسط ، ليضيف إنجازاً جديداً لسلسلة الإنجازات التنموية العملاقة التي تشهدها مصر خلال السنوات الأخيرة تحت قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي.

ويساهم المشروع العملاق كذلك بقيمة مضافة ضخمة في تنمية منطقة قناة السويس وشبه جزيرة سيناء وذلك بإنشاء مجتمعات صناعية وعمرانية جديدة بها، حيث يوفر المشروع 10 آلاف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة في العديد من المهن والتخصصات في هذا المجال ، كما يهدف لتقليص الفجوة بين الإنتاج والاستهلاك وتحقيق الاكتفاء الذاتي والحد من الاستيراد، ويزيد من فرص التصدير إلى الأسواق العربية والأوروبية مما يوفر العملة الصعبة ويدعم الاقتصاد الوطني.

وأضاف المتحدث الرسمي ، أنه من المقرر أن يفتتح الرئيس السيسي أيضاً بالفيديو كونفرانس عددآ آخر من المشروعات الخاصة بإنتاج الرخام والجرانيت برأس سدر والعين السخنة، بالإضافة إلى مشروعات الألبان والإنتاج الحيواني بالنوبارية والفيوم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.