البورصة المصرية تتماسك عند 11450 نقطة مع عودة مشتريات الأجانب

تماسكت البورصة المصرية بنهاية تعاملات جلسة اليوم ليستقر مؤشرها الرئيسي egx30 عند 11450 نقطة.

وتتأهب البورصة المصرية لإعادة اختبار مستوي 11500 نقطة مرة أخري خلال الأيام المقبلة وكان قد صعد المؤشر الرئيسي بنسبة طفيفة بلغت 0.04 % وسط مشتريات من الأجانب.

بينما تراجع مؤشر egx100 بنسبة 0.73 % ليصل الى 3250 , وتراجع أيضا مؤشر egx70 بنسبة 0.71% ليصل الى 2261 نقطة, وكان التراجع الأكبر من نصيب مؤشر egx50 بنسبة 1.08% ليصل الى 2305 نقطة.

وتراجع رأس المال السوقي فى البورصة ليصل الى 679 مليار جنيه بنهاية جلسة اليوم مقابل 681 مليار جنيه بنهاية تعاملات جلسة أمس .

وشهدت البورصة اليوم صافي شراء للأجانب بواقع 16.7 مليون جنيه  والتى تركزت فى المؤسسات الأجنبية بينما شهدت عاملات الأفراد الاجانب صافى بيع.

وشهد السوق صافي بيع للمصريين بقيمة 8.4 مليون جنيه , كما شهد السوق صافي بيع للعرب بقيمة 8.2 مليون جنيه.

البورصة المصرية تستعد لإعادة إختبار مستوي 11500 نقطة

ورهن  محللون اختراق مستوي 11500 نقطة للبورصة المصرية بتوافر عدة عوامل منها ظهور حوافز شرائية قوية مع تحسين مستوي السيولة فى الأسهم القيادية ,  متوقعين أن يظهر ذلك قريبا مع عودة مشتريات الأجانب بقوة واستقرار أزمة كورونا عالميًا وتراجعها على المستوي المحلي.

وقالوا إن السوق أصبحت مؤهلة في الوقت الحالي لإعادة التجرية على مستوى 11500 نقطة، والتي تُمثل عنق الزجاجة ، إذ فشلت في تجاوزها لمرات عديدة في وقت سابق.

أشاروا الى أن انخفاض الإصابات بفيروس كورونا، يزيد من السيطرة على الجائحة، مما يبشر بقرب أنتهاء الأزمة’ ما يؤهل السوق لتجاوز مستوى 11500 نقطة، والذي يُمثل عنق الزجاجة للبورصة المصرية من فترة طويلة.

وقالت شركة العقارية للبنوك الوطنية فى بيان اليوم الإثنين عن تأجيل دعواها القضائية ضد مدينة نصر للإسكان والتعمير إلى جلسة 14 مارس المقبل.

وقالت العقارية للبنوك فى إفصاح للبورصة المصرية، إن موضوع هذه الدعوى يتركز على المطالبة بمستحقات مالية على مدينة نصر تصل إلى 24.8 مليون جنيه .

وأضافت الشركة إن هذه المطالبات تختص بمشروع إنشاء 32 عمارة بمدينة السادس من اكتوبر.

وأظهرت أحدث نتائج أعمال للشركة تسجيلها صافى خسائر قدرها 1.9 مليون جنيه خلال التسعة أشهر المنتهية سبتمبر الماضي ، مقابل خسائر قدرها 2.28 مليون خسائر خلال الفترة المقارنة من 2019.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.