مصر للطيران تستعد لتشغيل رحلة واحدة يوميًا الى قطر

تعتزم شركة مصر للطيران تشغيل رحلة واحدة يوميًا إلى العاصمة القطرية الدوحة، مع إمكانية إضافة رحلة أخرى في حالة زيادة الطلب.

جاء إعلان مصر للطيران بعد  قرار مصر صباح اليوم الثلاثاء، برفع الحظر الجوي الذي فرضته على رحلات شركات الطيران القطرية إلى مصر، وفتح المجال الجوي، واستئناف الرحلات بعد توقفها 3 سنوات.

وقال رشدي زكريا، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمصر للطيران، إنه سيتم الإعلان عن موعد تشغيل الرحلات بمجرد الانتهاء من إجراءات التصاريح اللازمة للتشغيل بين سلطتي الطيران بين البلدين وإعداد جدول الرحلات ووضعها على أنظمة التشغيل والإعلان عنها عبر وسائل البيع المختلفة لمصر للطيران، وفقاً لوكالة أنباء الشرق الأوسط.

وفي بيان صباح اليوم، قال أشرف نوير رئيس سلطة الطيران المدني ، إنه بعد قرار رفع الحظر، يحق لشركتي مصر للطيران والخطوط القطرية، وكذلك الشركات الخاصة استئناف الحركة الجوية في مطارات الدولتين.

وتابع: “يحق للشركات القطرية إرسال جداول تشغيل الرحلات لسلطتي الطيران المدني المصرية والقطرية للموافقة عليها، خاصة بعد أن أعلنت سلطة الطيران المدني المصرية إنهاء الحظر الجوي المفروض والسماح للطائرات القطرية بالمرور في مجالها الجوي.

وفي الأسبوع الماضي، وقع سامح شكري وزير الخارجية المصري، على “بيان العلا” الخاص بالمصالحة العربية.

عبور أول طائرة قطرية للمجال الجوي الإماراتي

يأتي ذلك فيما أعلن مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني في الإمارات سيف محمد السويدي، أمس الأثنين، عن عبور أول طائرة قطرية الأجواء الإماراتية.

وأوضح السويدي، أن ذلك في أعقاب إعادة فتح المجال الجوي واستئناف الحركة الجوية بين الدولتين، وفقاً لصحيفة البيان الإماراتية.

وقال السويدي إن الطائرة كانت لرحلة طيران تابعة للخطوط الجوية القطرية قادمة من ملبورن الأسترالية إلى الدوحة.

وأضاف أنه فور صدور التوجيهات بفتح المنافذ البرية والبحرية والجوية بين دولة الإمارات وقطر، قامت الهيئة العامة للطيران بعقد اجتماع تنسيقي مع منظمة الطيران المدني الدولي (الإيكاو) والاتحاد الدولي للنقل الجوي (الإياتا) وبحضور ممثلين عن هيئة الطيران المدني في قطر والخطوط الجوية القطرية للتأكد من جاهزية كافة الأطراف لإعادة فتح المجال الجوي بين الدولتين.

وأشار السويدي إلى أنه في أعقاب الاجتماع تم إلغاء جميع الاجراءات المتخذة سابقاً والتي كانت تحول دون استئناف الحركة الجوية.

وأكد أن جميع الترتيبات التنظيمية والقانونية والإجرائية أصبحت جاهزة لقيام شركات الطيران الإماراتية والقطرية بتشغيل رحلات متبادلة بين البلدين أو عبور أجواء البلدين.

وتوقع السويدي، أن تصل عدد الرحلات الجوية بين الإمارات وقطر ما بين 60 إلى 70 رحلة يومياً.

واعتباراً من السبت الماضي، أعلنت الهيئة العامة للطيران المدني عن إعادة فتح المجال الجوي واستئناف الحركة الجوية بين الإمارات وقطر عقب توقيع بيان العلا المتضمن اتفاق التضامن الدائم.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.