رئيس الوزراء يدعو منتجي الأكسجين الطبي لمضاعفة الإنتاج لتأمين احتياجات المستشفيات 

0

دعا الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء منتجي وموردي الأكسجين الطبي لمضاعفة الإنتاج لتأمين احتياجات المستشفيات.

وكلف رئيس الوزراء بسرعة تحديد المصانع التي لديها قدرة على زيادة الإنتاج، وتحسين منظومة التوزيع بما يضمن وصول المنتج إلى الجهة المستحقة.

مدبولي يكشف عن أهداف المرحلة الثانية لـ "برنامج الإصلاح الاقتصادي"
مدبولي

وعقد رئيس الوزراء، اليوم السبت، اجتماعًا موسعاً، مع ممثلي الشركات المُنتجة والمُوردة للأكسجين الطبي،  عبر تقنية الفيديو كونفرانس، بمشاركة الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، ونيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة، ومسئولي الجهات المعنية.

وبحسب بيان صادر عن مجلس الوزراء، ناقش الاجتماع سبل تنسيق الجهود لتأمين احتياجات المُستشفيات من الأكسجين الطبي.

وأشار مدبولي إلى  أن الحكومة تتابع على مدار الساعة هذا الملف مع وزيرة الصحة والسكان، التي سبق وأن عقدت بالتعاون مع وزيرة التجارة والصناعة، اجتماعات مع الشركات الموردة والمنتجة للأكسجين.

وأضاف: “الظرف الاستثنائي المتعلق بأزمة فيروس كورونا، يفرض علينا مسئولية مُضاعفة الإنتاج من الأكسجين الطبي، لتلبية الاحتياجات التي كانت تكفي في الظروف العادية، ولكن أصبحت تستنزف بصورة أسرع في الوقت الراهن”.

وتابع” الموقف يتطلب أن نعمل معاً من أجل تلبية المصلحة القومية للدولة المصرية، فالأمر يتعلق بأرواح المواطنين، وعلينا جميعاً بذل الجهود لحمايتها”.

وقال مدبولي إن الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، وجه بزيادة احتياطاتنا اليومية لنكون قادرين على الاستجابة لأي طارئ في أي مكان.

وأشار  مدبولي إلى ضرورة العمل على مضاعفة الإنتاج، وكذا تأمين الاجراءات اللوجستية بداية من الإنتاج، وانتهاء بوصوله إلى المستشفيات في هذا الظرف الإسثنائي، والتأكيد على توفير الأكسجين لأي مستشفى عام أو خاص.

وأضاف  أن وزير الداخلية أكد أنه مستعد لتأمين وصول السيارات والتنكات في أي وقت، وتيسير إجراءات نقله على كل الطرق.

زايد: جميع دول العالم تواجه تحديات في ملف الأكسجين بسبب ارتفاع الاستهلاك

وقالت هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، إن هناك تحديات عالمية في ملف الأكسجين خاصة في ظل ارتفاع الإستهلاك، نتيجة بروتوكولات العلاج، ومشكلة التوزيع بسبب الأحوال الجوية، وتوجهت بالشكر إلى وزارة الداخلية التي تساعد بسيارات النجدة، وكذا سيارات الإسعاف، التي تسير أمام سيارات نقل الأكسجين.

وعرضت الوزيرة إجمالي الإحتياج في الإستهلاك الحالي، والجهود المبذولة لسد الإحتياجات للمستشفيات المختلفة.

كما عرضت الجهود المبذولة لضبط السوق السوداء، والإتجار في اسطوانات الأكسجين، بالتنسيق مع غرفة الأزمات في وزارة الداخلية، وكذا التلاعب في الأسعار، وعدم الإلتزام بالتوريد.

مصانع حديد توقف انتاجها لتوفير الأكسجين للقطاع الصحي

وخلال الاجتماع تحدث عدد من مسئولي الشركات الموردة والمنتجة للأكسجين عن كمية الإنتاج لديهم، وما يمكن أن يضيفونه في الفترة المقبلة، وهناك مسئولو بعض مصانع الحديد أكدوا أنهم أوقفوا إنتاجها بالكامل مقابل أن يتم توفير الأكسجين للقطاع الصحي على مدار اليوم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

We would like to show you notifications for the latest news and updates.
Dismiss
Allow Notifications