«وول ستريت» تغلق عند مستويات تاريخية مرتفعة بفضل آمال في مزيد من التحفيز

بلغت وول ستريت مرتفعات جديدة اليوم الجمعة، إذ اهتزت الآمال في مزيد من التحفيز من واشنطن بعض الشيء بفعل بتصريحات لأحد أعضاء مجلس الشيوخ، لكننها تدعمت بعد ذلك في أعقاب قول الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن إن حزمته الاقتصادية ستكون بتريليونات الدولارات.

وصعد المؤشر داو جونز الصناعي 56.84 نقطة، بما يعادل 0.18 بالمئة، إلى 31097.97 نقطة، وأغلق المؤشر ستاندرد آند بورز 500 مرتفعا 20.89 نقطة، أو 0.55 بالمئة، إلى 3824.68 نقطة، وزاد المؤشر ناسداك المجمع 134.5 نقطة، أو 1.03 بالمئة، إلى 13201.98 نقطة.

وعلى أساس أسبوعي، ربح ستاندرد آند بورز 1.83 بالمئة، وارتفع داو 1.61 بالمئة وتقدم ناسداك 2.43 بالمئة.ِ

وول ستريت امس الخميس

سجلت الأسهم الأمريكية مستويات قياسية مرتفعة مساء اليوم الخميس في ظل مراهنة المستثمرين على أن الكونجرس سيقر تحت سيطرة الديمقراطيين مزيدا من الإنفاق التحفيزي لمساعدة الاقتصاد على تجاوز ركود حاد أفرزته الجائحة.

سجلت الأسهم الأمريكية” المؤشرات الثلاثة داو جونز الصناعي وستاندرد أند بورز 500 وناسداك المجمع ذرى جديدة وسط دعوات متصاعدة لعزل الرئيس دونالد ترامب، بعد يوم من اقتحام أنصاره مبنى الكونغرس في اعتداء غير مسبوق على مؤسسة من مؤسسات الديمقراطية الأميركية.

وقال دينيس ديك، المتعامل لدى برايت تريدنج، “السوق الآن تنظر إلى ما بعد ترامب وتتطلع إلى رئاسة بايدن، إلى مزيد من المؤسسية والتحفيز.

وبناء على بيانات غير رسمية، ارتفع داو 211.66 نقطة بما يعادل 0.69 بالمئة ليصل إلى 31041.06 نقطة، وتقدم ستاندرد أند بورز 55.69 نقطة أو 1.49 بالمئة مسجلا 3803.83 نقطة، وزاد ناسداك 325.78 نقطة أو 2.56 بالمئة إلى 13066.57 نقطة.

مؤشرات الأسهم الأمريكية صباح امس

ارتفعت مؤشرات الأسهم الأميركية صباح اليوم الخميس، ليقترب ستاندرد أند بورز 500 وداو من مستويات قياسية في ظل مراهنات على مزيد من المساعدة لمتضرري الجائحة بعد أن سيطر الديمقراطيون على الكونجرس، مما طغى على بيانات تُظهر مستويات مرتفعة من طلبات إعانة البطالة.

وصعدت مؤشرات الأسهم الأميركية اليوم ، حيث صعد المؤشر داو جونز الصناعي 71.8 نقطة بما يعادل 0.23% ليصل إلى 30901.18 نقطة، وزاد ستاندرد أند بورز 16.6 نقطة أو 0.44% مسجلا 3764.71 نقطة، في حين تقدم المؤشر ناسداك المجمع 126.5 نقطة أو 0.99% إلى 12867.34 نقطة عند الفتح.

فوز بايدن و مؤشرات الأسهم الأميركية المس

وأعلن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس أمس موافقة الكونجرس على نتائج أصوات المجمع الانتخابي مما يمهد الطريق أمام تنصيب الديمقراطي جو بايدن رئيسا للولايات المتحدة في 20 يناير كانون الثاني.

ومن جهته قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إنه سيكون هناك انتقال منظم عندما يتولى جو بايدن منصبه رئيسا للبلاد خلال أقل من أسبوعين، وذلك بعد أن صدق الكونغرس على فوز بايدن في الانتخابات التي جرت في الثالث من نوفمبر تشرين الثاني.

وقال ترامب في بيان نشره المتحدث باسم البيت الأبيض دان سكافينو على تويتر “على الرغم من أنني أختلف تماما مع نتيجة الانتخابات والحقائق تؤكد ذلك، إلا أنه سيكون هناك انتقال منظم للسلطة في 20 يناير”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.