رسميًا.. الكونجرس يصدق على فوز بايدن برئاسة أمريكا

0

صدق الكونجرس الأمريكي بغرفتيه (مجلس الشيوخ والنواب)، صباح اليوم الخميس، على فوز جو بايدن برئاسة الولايات المتحدة.

وجاءت مصادقة الكونجرس بعد جلسة طويلة تعطلت لفترة من الوقت بسبب اقتحام أنصار الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب، مقر المجلس.

نائب ترامب يعلن خسارته

وأعلن مايك بنس، نائب الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته، نتائج مصادقة الكونجرس، خلال جلسة مشتركة بين مجلسي النواب والشيوخ.
وقال بنس إن البرلمان صدق على فوز بايدن ونائبته كامالا هاريس 306 مقاعد، فيما حصل الرئيس الجمهوري المنتهية ولايته ونائبه على 232 صوتا.
وبصفته رئيس مجلس الشيوخ، تلى بنس النتائج، وكانت بجانبه، رئيس مجلس النواب، نانسي بيلوسي.

وفي أول تعليق على مصادقة الكونجرس قال دونالد ترامب “سيكون هناك انتقال سلمي للسلطة يوم 20 يناير”.

ويعتبر اجتماع الكونجرس للمصادقة على نتائج المجمع الانتخابي تحصيل حاصل، لكن ترامب جعل منه حدثا استثنائيا بسبب محاولته عرقلة المصادقة، ومثلت إعاقة الاجتماع آخر فرصة من الناحية النظرية لبقاء ترامب في سدة الحكم.

وكان من المفترض أن يصوت الكونجرس على نتائج الانتخابات التي جرت في نوفمبر، الأربعاء، لكنها تأجلت حتى فجر الخميس، بسبب أعمال العنف الدامية التي وقت في مبنى البرلمان واعتراض عدد من المشرعين الجمهوريين على نتائج بعض الولايات، لكن هذه المحاولات فشلت.

أنصار ترامب يقتحمون الكونجرس لتعطيل المصادقة ما تسبب في مقتل 4 أشخاص

 

انصار ترامب فى الكونجرس
انصار ترامب فى الكونجرس

واحتشد عشرات الآلاف من أنصار ترامب أمام مبنى الكابيتول (مقر الكونجرس) واقتحم العديدون منهم المبنى، ودارت اشتباكات عنيفة بين الطرفين، حتى تمكنت قوات الأمن من استعادة السيطرة على الأوضاع، لكن 4 أشخاص لقوا حتفهم، وجرى اعتقال العشرات من الأشخاص.

وتسبب خطاب ترامب لأنصاره قبل جلسة الكونجرس في اشتعال التظاهرات خاصة أنه نطق ببعض الكلمات التي دفعت أنصاره لأعمال العنف، منها لن نستسلم، لن نعترف بالهزيمة، بايدن رئيس غير شرعي، الولايات المتحدة ستدمر حال فوز الديمقراطيين.

ووصف جو بايدن مساء أمس الاقتحام بالعار، وقال ” الديمقراطية الأمريكية تتعرض لهجوم غير مسبوق.. أطالب هذه العصابة أن تتوقف.

وانتخب الأميريكون رئيسهم في الـ 3 من نوفمبر الماضي، في معركة حامية الوطيس أفضت إلى فوز الديمقراطي بايدن، وفي تلك الانتخابات يختار الأميريكيون عمليا ممثليهم في المجمع الانتخابي، الذي اجتماع في ديسمبر الماضي واختار بايدن رئيسا.

ويتكون المجمع الانتخابي من 538 عضوا، وعلى الفائز الحصول على موافقة 270 عضوا فما فوق للفوز في كرسي الرئاسة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

We would like to show you notifications for the latest news and updates.
Dismiss
Allow Notifications