دبي: 86 مليون دولار حزمة تحفيز اقتصادي جديدة ترفع الإجمالي لـ 2.6 مليار دولار

0

أعلنت إمارة دبي عن حزمة تحفيز جديدة بقيمة 315 مليون درهم (86 مليون دولار) لمساعدة الاقتصاد على اجتياز آثار جائحة فيروس كورونا، لترفع إجمالى الحزم الإقتصادية الخامسة لنحو 7.1 مليار درهم “2.6 مليار دولار”.

وقال ولي عهد دبي الشيخ حمدان بن محمد على تويتر إن الحزمة، وهي الخامسة، ترفع القيمة الإجمالية للتحفيز الاقتصادي المقدم من حكومة دبي إلى 7.1 مليار درهم منذ مارس آذار من العام الماضي.

وتشمل الحزمة الجديدة إعفاءات وتمديد مبادرات سابقة، بهدف تعميم الفائدة على جميع القطاعات، وتمكين مختلف الأنشطة الاقتصادية من تخطي المرحلة الراهنة لاستئناف مسيرة التنمية الشاملة بشراكة متينة بين القطاعين الحكومي والخاص. وأكد ولي عهد دبي على العمل لرصد الفرص المقبلة وتحقيق أعلى استفادة منها.

وفي تفاصيل الحزمة الخامسة، استمرار خفض إيجارات حضانات الأطفال بنسبة 50% إلى جانب الإعفاء من رسوم الأسواق، وإقرار استرداد 50% من رسم مبيعات الفنادق المحدد بـ 7% ومن رسم درهم السياحة للفنادق غير الشاطئية والمطاعم العاملة فيها.

اجمالى حزم المساعدات بإمارة دبي

كانت الحزمة الرابعة بقيمة 500 مليون درهم شملت إعفاء الشركات الإعلانية من رسوم التصاريح الإعلانية التابعة لبلدية دبي لمدة 3 أشهر، وتمديد تراخيص عيادات الحضانات، والمهنيين الصحيين لمدة 6 أشهر.

وشملت الحزمة الرابعة تخفيض الإيجار بنسبة 50% للحضانات على الأراضي التابعة لمؤسسة صندوق المعرفة، وإعفاء الحصانات الخاصة من رسوم تجديد الرخصة التجارية، ودعم قطاع مركبات الأجرة من خلال تعديل احتساب بدل الامتياز لتعزيز السيولة المالية.

وفي يوليو الماضي، أعلن الشيخ حمدان عن حزمة تحفيزية جديدة بقيمة 1.5 مليار درهم (408 ملايين دولار) لمساعدة اقتصاد إمارة دبي على التغلب على آثار جائحة كورونا.

وذكر وقتها: “اعتمدنا اليوم حزمة تحفيزية جديدة بقيمة 1.5 مليار درهم ليصل مجموع الحزم التحفيزية إلى 6.3 مليار درهم.. نهدف إلى تعزيز سيولة الشركات ودعم استمرارية أعمالها والتخفيف من تكلفة ممارسة الأعمال وتسهيل الإجراءات”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

We would like to show you notifications for the latest news and updates.
Dismiss
Allow Notifications