تجميد صرف المعاشات خلال الاربعة أشهر الاولى للمستحق.. “الحكومة تجيب”

0

نفي مجلس الوزراء المصري، الشائعات المتداولة حول تجميد صرف المعاشات خلال الاربعة أشهر الاولي من خروج مستحق المعاش.

وقال المركز الاعلامي لمجلس الوزاراء اليوم، “ان ما تداولته بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء بشأن تجميد صرف المعاشات خلال الأشهر الأربعة الأولى من خروج المستحق للتقاعد عار عن الصحة”.

وقام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارة التضامن الاجتماعي، والتي نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً أنه لا صحة لتجميد صرف المعاش خلال الأشهر الأربعة الأولى من خروج المستحق للتقاعد.

لا مساس بمواعيد صرف المعاشات

وأضاف مجلس الوزاراء انه يتم صرف المستحقات المالية لصاحب المعاش أو المستفيد بدءاً من الشهر التالي لخروجه على المعاش، مُشددةً على أن الدولة ملتزمة بالوفاء بكافة المستحقات والامتيازات التأمينية المقررة لأصحاب المعاشات، دون المساس بأي منها.

تجميد صرف المعاشات خلال الاربعة أشهر الاولى للمستحق.. "الحكومة تجيب"
تجميد صرف المعاشات خلال الاربعة أشهر الاولى للمستحق.. “الحكومة تجيب”

وفي السياق ذاته، يتم صرف الشهر الأول من المعاش من كشوف يدوية فقط، ويمكن لصاحب المعاش أو المستفيدين التقدم بطلب لصرف المعاش من إحدى المنافذ التابعة للصندوق، حيث​ يتم إصدار بطاقة صرف آلي ورقم سري لمستحقي المعاش مجاناً بدءاً من الشهر التالي.

الصراف المجاني للمعاشات

وتتيح خدمة الصرف المجاني طوال أيام الشهر من نقاط الصرف المتوفرة بجميع المنافذ المميكنة على مستوى الجمهورية، وذلك تيسيراً للإجراءات المتبعة لاستفادة المواطنين من تلك الخدمات، وتحسين البنية التحتية للتدفقات المالية في ظل سياسة الشمول المالي التي تنتهجها الحكومة المصرية.

وبناء على تكليف الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، واستمرارًا لجهود المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، في متابعة ورصد الموضوعات المثيرة للجدل على شبكات التواصل الاجتماعي وعلى المواقع الإخبارية المختلفة ومتابعة ردود الفعل وتحليلها بهدف توضيح الحقائق حول تلك الموضوعات، فقد تم رصد الشائعات والموضوعات التالية خلال الفترة (من 30 أكتوبر حتى 6 نوفمبر 2020).

تكليفات رئيس الوزارء

وناشد مجلس الوزارء المصري جميع وسائل الإعلام ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي على مختلف الشبكاتتحري الدقة والموضوعية في نشر الأخبار، والتواصل مع الجهات المعنية للتأكد قبل نشر معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدي إلى إثارة البلبلة بين المواطنين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

We would like to show you notifications for the latest news and updates.
Dismiss
Allow Notifications