تراجع مؤشر “داو جونز” بنسبة 1.7% مع تزايد المخاوف من الموجة الثانية لفيروس كورونا

تراجع مؤشر “داو جونز” فى البورصة الأمريكية بنسبة 1.7% بجلسة تداولات اليوم مع تزايد المخاوف من الموجة الثانية لفيروس كورونا المستجد.

وفقد مؤشر داو جونز نحو 449 نقطة ليصل الى 26.209 ألف نقطة، في الساعة 5:43 مساءً بتوقيت القاهرة .

كما انخفض مؤشر “S&P 500” بنسبة تصل إلى 2% مسجلاً 3244 نقطة، فيما هبط “ناسداك” بنحو 2.9% أو 326 نقطة إلى 10.859 ألف نقطة.

وساهم فى تراجع البورصة الأمريكية انخفاض سهم شركة “آبل” بأكثر من 5% خلال التعاملات، بعد إعلان تراجع مبيعات “أيفون” بأكثر من التوقعات.

وأعلنت آبل أمس تسجيل أرباح وإيرادات جيدة خلال الأشهر لثلاثة أشهر المنتهية في سبتمبر الماضي، لكن مبيعات هواتف “أيفون” جاءت مخيبة للآمال عند 26.4 مليار دولار مقارنة بتوقعات كانت تشير إلى 27.9 مليار دولار.

وتأثر السهم سلباً بإعلان تراجع قيمة مبيعات “أيفون” في الصين بنحو 29% لتسجل 7.9 مليار دولار، وهو أقل مستوى منذ عام 2014، بالإضافة إلى عدم إصدار “آبل” توقعات للأداء خلال الثلاثة أشهر الأخيرة من العام الحالي.

كما تحول الدولار الأمريكي للهبوط مقابل سلة من العملات الرئيسية خلال التعاملات، عقب إعلان بيانات اقتصادية ووسط ترقب التطورات بشأن الوباء والانتخابات الرئاسية.

واستقرت العملة الأمريكية مقابل اليورو عند 1.1679 دولار، كما ظلت ثابتة أمام الين الياباني عند 104.62 ين،

لكن الدولار تراجع أمام العملة البريطانية بأكثر من 0.1% ليصعد الجنيه الإسترليني إلى 1.2950 دولار، في حين استقر مقابل العملة السويسرية عند 0.9154 فرنك.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.