“بيوكاد” الروسية تبدأ تصنيع دواء معالج لكورونا خلال أسابيع

"بينوفارم" تستعد لتصنيع نفس العقار خلال الفترة المقبلة

 

تعتزم شركة بيوكاد الروسية للأدوية، بدء تصنيع اللقاح الروسي الأول المعالج لفيروس كورونا “سبوتنيك-V”، قبل حلول شهر ديسمبر المقبل.

وقالت إيرينا كينيوخوفا، المتحدثة باسم شركة “بيوكاد” لوكالة الأنباء الروسية،اليوم الثلاثاء، إن الشركة تعمل حاليا على تكييف تقنياتها الإنتاجية مع معايير اللقاح الذي تم تطويره في مركز “غاماليا” التابع لوزارة الصحة الروسية، والذي تم تسجيله رسميا في 11 أغسطس الماضي.

يأتي ذلك فيما أكدت شركة “بينوفارم” الروسية أن مصنعها في مدينة زيلينوغراد بضواحي موسكو بصدد إتمام استعداده للبدء في إنتاج لقاح “سبوتنيك-V” صناعيا.

وقال رئيس مركز غامالي، ألكسندر غينتسبورغ، أمس الاثنين، إن تطعيم 85%، من الأشخاص الذين يتلقون لقاح “سبوتنيك V” لا تظهر لديهم أي أعراض جانبية.
وأضاف: “الأعراض الجانبية تظهر لدى نحو 15%، من الذين يتلقون اللقاح، أي أن 85%، من الذين يتلقون هذا اللقاح لا تظهر لديهم أعراض جانبية أو أي إزعاج”.
وذكر الخبير أن من بين الأعراض الجانبية المحتملة للقاح ارتفاع حرارة الجسم إلى 38 درجة، وآلام بالرأس، ووجع العضلات واحمرار في موقع الحقن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.